أستاذ علوم حيوية يكشف: لقاح أكسفورد الجديد لن يعطى مناعة 100% من كورونا

قال الدكتور ياسر الشربيني، الأستاذ في العلوم الحيوية بجامع نوتنجهام برينت، إن هناك لقاحات قوية تمكن من عمل مناعة مزدوجة للمرضى، وتلك النوعية من اللقاحات تعطي مناعة أكبر ولمدة أطول، مشيرا إلى أن اللقاح الذي توصلت إليه جامعة أكسفورد هو الأقوى حتى الآن لأنه يمنح المناعة المزدوجة، مشيرا إلى أن القياس الحقيقي ليس على التجارب السريرية، وإنما عندما يتم تجربته على آلاف من الناس في عدد من الدول مثل البرازيل وغيرها.

وأضاف، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب ببرنامج “الحكاية” الذي يذاع على قناة mbc مصر، أنه لا يوجد لقاح يمنح مناعة 100%، بل أنه من المتوقع أن يعطي مناعة من 80 إلى 90%، مشيرا إلى أن التجارب المختلفة لشركات الأدوية للوصول للقاح ضد فيروس كورونا، تجرى من أجل أهداف ربحية في المقام الأول، ولعدم معرفة فاعلية وقابلية الأجسام لأي لقاح منها، موضحا أنه عندما تم تجربة اللقاح على أشخاص أصحاء كانت تمنح مناعة 100% ولكن في حال تجربته على مرضى كبد على سبيل المثال فقد يكون بطئ في تشكيل المناعة.

وأوضح، أن ما تم تداوله أنه سيتم توفير 30 مليون جرعة في سبتمبر من اللقاح الخاص بجامعة إكسفورد، موضحا أن الحكومة الإنجليزية أعطت دعما كبيرا من أجل الوصول إلى اللقاح الخاص بالفيروس، مشيرا إلى أن الشعب المصري تفاعل بشكل كبير مع الاجراءات الاحترازية، وارتداء الكمامة والتباعد الاجتماعي، أما في إنجلترا فانتبهوا مؤخرا لأهمية ارتداء الكمامة وفرضتها الحكومة خلال التواجد في أماكن مغلقة أو مواصلات عامة.

وقال، إن اللقاح الذي يتم إعداده حاليا لن يتم في جرعة واحدة، وإنما في أكثر من جرعة على الأقل، حتى تتكون المناعة المطلوبة وتعطي مناعة لا تقل عن عام كامل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.