أميركا حظرت تصديره… اختبار جديد لكورونا يظهر النتائج في 45 دقيقة فقط

تمكن خبراء من تطوير اختبار  جديد لفيروس كورونا المستجد يظهر النتائج في 45 دقيقة فقط، بحسب ما أفادت صحيفة جيروزاليم بوست الاثنين. 

 ووالاختبار المسمى Cepheid GeneXpert  أسرع بأكثر من 4 مرات من الاختبار الحالي، والذي يستغرق 3-4 ساعات لإظهار النتائج.
 
وحسب الصحيفة الإسرائلية فقد حصل الاختبار على تصريح الاستخدام في حالات الطوارئ من إدارة الغذاء والدواء الأميركية FDA   الشهر الماضي بسبب تشخيصه السريع. 

وقد فرضت الولايات المتحدة قيودا على تصديره بعد موافقتها عليه من قبل إدارة الدواء والغذاء، لكن شركة ميديسون الإسرائيلية تمكنت من استيراده إلى البلاد عبر السويد، حسب الصحيفة.

وقال التقرير إن التكنولوجيا الجديدة تستخدم بالفعل في ما يقرب من 40 مستشفى ، بما في ذلك مراكز الشيخوخة في شوهام ومركز شموئيل هاروفه الطبي.

ولم تحل الاختبارات الجديدة محل الاختبارات التقليدية بعد ، لكنها تُستخدم في الحالات العاجلة.  وقال التقرير إن النظام يمكنه فحص ما يصل إلى 16 اختبارا في وقت واحد.

يأتي هذا في الوقت الذي يقوم علماء في معهد تخنيون للتكنولوجيا في إسرائيل بتطوير اختبار منزلي يمكنه اكتشاف الفيروس التاجي الجديد بسرعة في أقل من ساعة ، حسبما ذكرت صحيفة جيروزاليم بوست الأسبوع الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.