تعرض الأطفال للشاشات:أحدث توصيات المجلس الأعلى للصحة العامة

أبدى المجلس الأعلى للصحة العامة رأيه في المخاطر المرتبطة بتعرض الأطفال للشاشات, و على الرغم من نقص الاثباتات العلمية لحد الساعة٫ الا ان الهيئة توصي بابحد من استعمال الشاشات للأطفال

تعد الشاشات اليوم جزءا لا يتجزأ من حياتنا اليومية٫ و مع ذلك فان التعرض المبكر لها٫ حسب دراسة امريكية نشرت في يناير٫ قد يغير بنية دماغ الطفل . المجلس الاعلى للصحة ابدى قلقه و نشر توصياته

لا شاشات قبل 3 سنوات:

يوصي المجلس الأعلى للصحة العامة بعدم تعريض طفلك للشاشات قبل سن 3 سنوات وحظر الشاشات ثلاثية الأبعاد لمن تقل أعمارهم عن 5 سنوات. كما اكد على اهمية مرافقة الطفل بعد بلوغه سن يسمح له بمشاهدة الشاشات ٫ واحترام الفئات العمرية المشار إليها في المحتوى الذي تم عرضه.

تجنب وضع الشاشات في غرفة النوم و منع الطفل من التلفاز لمدة ساعة قبل ميعاد النوم. وقال المعهد “الآثار على النوم مثبتة و تزيد أهمية إذا زاد وقت الاستخدام”. تجدر الإشارة الى انه زيادة على التعرض للشاشات ، فإن السلوكيات المرتبطة به (زيادة استهلاك الطعام وتقليل وقت النوم وضعف الجودة) تزيد أيضًا من زيادة الوزن.

للحد من تعرض طفلك للشاشات ، يمكنك قضاء بعض الوقت في أنشطة أخرى. من المهم إيجاد التوازن الصحيح بين السماح بهذه الشاشات وحظرها. أخيرًا ، يوصي المجلس الأعلى للصحة العامة بأن يكون الآباء “قادرين على اكتشاف علامات الخطر من الاستخدام المفرط للشاشات وطلب المساعدة والمشورة

حاجة لتطوير البحوث

أشارت الهيئة الى ان البحوث العلمية تعطي نتائج متناقضة حول آثار التعرض المبكر للشاشات على قدرات الطفل على التعلم و نموه العقلي وبالتالي فإن هذه الشكوك العلمية العديدة تؤكد الحاجة إلى تطوير بحث

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.