تعرف على مزايا “أندرويد 11” الجديد الذي ستطرحه “غوغل” الخريف القادم

تعمل”غوغل”على توفير حماية أفضل لبيانات التطبيق والمستخدم على وحدة التخزين الخارجية واجراء تحسينات

نشرت “غوغل” نسخة أولية من نظام التشغيل “أندرويد 11″ الجديد، التي تستهدف المطورين مع إمكانية تثبيتها على هواتف بـ”كسل” الخاصة بالشركة الأميركية. ومن المنتظر طرح النسخة النهائية بحلول فصل الخريف من العام الجاري.

وأوضحت “غوغل” أن “أندرويد 11” يمتاز بالعديد من الوظائف الجديدة، حيث سيدعم شبكات الاتصالات الجوالة 5جي الحديثة، كما أنه سيلائم المزيد من أشكال الشاشات مثل الشاشات القابلة للطي.

وسيوفر “أندرويد 11” الجديد نظرة عامة أفضل على المحادثات والدردشات الجارية، كما أنه سيوفر المزيد من الأمان والخصوصية من خلال إتاحة أذونات التطبيقات بشكل مؤقت، خاصة فيما يتعلق بحقوق الوصول الحساسة للغاية مثل الموقع والكاميرا والميكروفون.

أهم مميرزات موجودة في نظام “أندرويد 11″الجديد

– تحسين تجربة الجيل الخامس: بحسب “غوغل” يمكن للهواتف التي تعمل بنظام أندرويد 10 الاتصال بالفعل بشبكات 5جي، لكن في أندرويد 11 تعمل غوغل على تحسين واجهة التطبيقات البرمجية للاتصال وتحديثها، حتى تتمكن من الاستفادة من سرعات 5جي المحسنة.

– إجراء المحادثات عبر الإشعارات:  يمكن للمستخدمين إجراء أي محادثات من داخل قسم الإشعارات، وذلك لتطبيقات المراسلة المختلفة، فالهدف من هذه الميزة هو جعل التواصل مع جهات الاتصال الخاصة بك أمرا سهلا قدر الإمكان، من خلال توفير “غوغل” في النظام الجديد قسما مخصصا للمحادثات عبر الإشعارات.

– إدراج الصور فى ردود الإشعارات: ويتيح النظام الجديد أيضا إدراج الصور في ردود الإشعارات المضمنة وإرسالها دون الحاجة إلى فتح التطبيق بالكامل، وهي ميزة تعمل على توسيع نطاق الوظائف خارج التطبيق الأساسي.

– إعطاء أذونات للتطبيقات لمرة واحدة: وركزت “غوغل” في إصدار “أندرويد 11″، على معالجة أذونات التطبيق، حيث يمكنك الآن منح التطبيقات أذونات معينة لمرة واحدة، بما في ذلك الوصول إلى موقعك والميكروفون والكاميرا.

– توافق أفضل مع الشاشات الجديدة: قدمت “غوغل” الدعم لهذه الشاشات في إصدار “أندرويد 11″، مما يتيح للتطبيقات تحقيق أقصى استفادة من الشاشات المنحنية على الجانبين بما في ذلك الحواف.

– منع الاهتزازات خلال استخدام الكاميرا: تعمل برمجية “أندرويد 11” على منع الاهتزازات المرافقة لنغمات الرنين أو الإنذارات أو الإشعارات في أي وقت يكون فيه تطبيق الكاميرا مفتوحا.

– تحسين عملية التخزين: وكشفت “غوغل” أنها تواصل عملها لتوفير حماية أفضل لبيانات التطبيق والمستخدم على وحدة التخزين الخارجية، وأجرت المزيد من التحسينات لجعل عملية النقل أسهل للمطورين.

-بالون الدردشة: يتيح “أندرويد 11” لأي تطبيق للمراسلة أو الدردشة استخدام البالونات لتسهيل تجربة المستخدم أثناء إجراء المحادثات، وهي طريقة تشبه الطريقة التي يعمل بها تطبيق ماسنجر من فيسبوك، مما يتيح التنقل داخل المحادثات وخارجها دون الحاجة إلى فتح التطبيق، وعندما تضغط على البالون سترى رسائلك السابقة وحقل نص لإرسال رسالة جديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.