معلومات مخيبة للآمال بشأن Galaxy Z Fold 3 القابل للطي

كشف موقع ”سام موبيل“ التقني الشهير المقرب من شركة ”سامسونغ“ معلومات صادمة ومخيبة للآمال، بشأن الهاتف القابل للطي Galaxy Z Fold 3 المرتقب من سامسونغ.

وقال الموقع في تقرير له، إن  Galaxy Z Fold 3 أحد أكثر أجهزة Samsung  المتوقعة لعام 2021. وقد بدأت التقارير في الظهور حول التغييرات التي ستقدمها سامسونغ مع الجهاز، مضيفًا أنه في حين أن التوقعات قد توحي أن كل شيء أكبر وأفضل من ذي قبل، فقد لا يكون هذا هو الحال مع الهاتف الجديد القابل للطي.

وأشار الموقع إلى أن تقريرًا جديدًا زعم أن Galaxy Z Fold 3 لن يكون له بطارية أكبر من سابقه، وقد لا يتم زيادة حجم الشاشة الداخلية القابلة للطي، بشكل كبير أيضًا.

وبحسب التقرير، يمكن أن يكون Galaxy Z Fold 3 أرق وأخف من سابقه، وأنه سيحتوي على بطارية تبلغ سعتها 4380 مللي أمبير، وهي أصغر من بطارية سابقه التي تبلغ 4500 ميلي أمبير، وللعلم فإن بطارية هاتف Galaxy Fold الأول، كانت بسعة 4380 مللي أمبير.

ومن المحتمل أن تؤدي البطارية الأصغر حجمًا، إلى أن يكون الجهاز أرق قليلًا وأخف وزنًا من سابقه، وسيكون هذا تغييرًا مرحبًا به، وهو تغيير سيكون على ما يرام مع معظم العملاء، ومن المحتمل أن يتم تعويض انخفاض طفيف في سعة البطارية، عن طريق الأجزاء الداخلية الأكثر كفاءة في استخدام الطاقة.

يُقال إن الشاشة القابلة للطي ستكون أصغر قليلًا أيضًا، حيث سيحتوي Galaxy Z Fold 3 على شاشة قابلة للطي مقاس 7.55 بوصة مقارنة بلوحة Galaxy Z Fold 2 التي جاءت بمقاس 7.6 بوصة.

ولم تؤكد شركة سامسونغ حتى الآن، موعد الكشف عن الهاتف الذكي الجديد القابل للطي، ورغم ذلك أكدت تقارير حديثة، أن كلًا من Galaxy Z Fold 3 و Galaxy Z Flip 2 سيتم إطلاقهما في يوليو من العام الجاري.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: