5 معلومات عن باتريس موتسيبي… ملياردير محبّ للفقراء وزوج امرأة حديدية

للمرة الأولى ينجح جنوب أفريقي في الوصول إلى المقعد الأكبر في عالم كرة القدم داخل القارة السمراء، بعد الإعلان عن تزكية رجل الأعمال والملياردير باتريس موتسيبي رئيسا للاتحاد الأفريقي، على هامش اجتماع الجمعية العمومية للـ”كاف” التي جرت في المغرب. ونرصد في السطور التالية 5 معلومات مثيرة عن الملياردير باتريس موتسيبي رئيس الكاف الجديد.

1- صن دوانز في قبضة العائلة

يخطئ من يتصور انتهاء عصر آل موتسيبي في نادي صن داونز الجنوب أفريقي برحيل الأخير لرئاسة الاتحاد الأفريقي لمدة 4 سنوات مقبلة، بعدما ترك ملكية النادي لنجله المنتظر أن يخلفه في منصبه خلال فترة وجود والده في رئاسة “كاف”.

ويعد صن داونز هو النادي البوابة التي ظهر منها باتريس موتسيبي في عالم الكرة السمراء، عندما قرر في عام 2003 شراء أسهم النادي والحصول على ملكيته، وبعدها بنحو عام أصبح رئيسا له، ليضخ سيولة مالية ضخمة في أروقته، وينجح في بناء فريق كرة قدم قوي بقيادة بيتسو موسيماني، المدير الفني الحالي للأهلي المصري، الذي نجح في الفوز ببطولة دوري أبطال أفريقيا، إضافة لاحتكار لقب بطل دوري جنوب أفريقيا لعدة سنوات.

2- رجل أعمال ونسيب رئيس الدولة

ينتمي باتريس موتسيبي لأسرة سياسية رفيعة المستوى حاليا في جنوب أفريقيا، ونجحت نبوءة والده في تفوق نجله عندما أنجبه في 28 يناير/كانون الثاني 1962 وأطلق عليه اسم باتريس تيمنا بالأيقونة السياسية الكونغولية باتريس لومبومبا، رئيس وزراء الكونغو السابق، ليحترف في المجال الاقتصادي.

 وأصبح من كبار رجال الأعمال في جنوب أفريقيا في غضون 25 عاما فقط، عبر العمل في مجال التنقيب عن المعادن والذهب، وأسس مجموعة من الشركات الكبرى، ويعمل رئيسا تنفيذيًا لشركة أفريكان رينبو مينيرالز وشركات أخرى، مثل هارموني غولد، ثانية كبرى شركات الذهب في العالم، وأصبح مقربا للغاية من رئيس جنوب أفريقيا رجل الأعمال رامافوزا، الذي تزوج شقيقة باتريس، تشيبو، في عام 1996.

3- ملياردير… والثروة من نصيب الفقراء

رغم أنه لم يمارس كرة القدم، إلا أنه نجح في الوصول لأكبر منصب داخل القارة السمراء عبر رحلة لم تزد عن 17 عاما بدأها عندما أصبح رئيسا لصن داونز في عام 2004.

وتخرج موتسيبي من كلية الآداب وعمل في عدة مجالات حتى بدأ في تأسيس شركات التنقيب في منتصف التسعينيات، وتصل ثورته إلى أكثر من ملياري دولار، واحتل قائمة أغنى 1000 رجل أعمال في العالم عام 2019 عبر تقرير لمجلة “فوربس”، بالإضافة إلى كونه ثالث أغنى رجل أعمال في جنوب أفريقيا أيضا.

ووعد موتسبي في مؤتمر صحافي عام 2010، بالتبرع بنصف ثروته لصالح الفقراء ضمن حملة العطاء الكبرى التي أطلقها رجلا الأعمال وارن بافيت وبيل غيتس في عام 2010.

4- قاهر كورونا وفائز دون انتخابات

يمثل نجاح باتريس موتسيبي في الوصول إلى رئاسة “كاف” بالتزكية قصة طريفة، فهو لم يواجه سوى أزمة واحدة، حينما قرر خوض الانتخابات، وأعلن عن مؤتمر صحافي لتقديم أوراق ترشحه قبل أن يتعرض للإصابة بفيروس كورونا ويدخل العزل الطبي.

 وثارت الشكوك حول حالته الصحية، ولكنه نجح في تخطي أزمة الفيروس وتعافى، وترك مهمة إطلاق المؤتمر الصحافي لحملته الانتخابية إلى داني غوردون، رئيس الاتحاد الجنوب أفريقي، الذي دعم بقوة حملة موتسيبي بتعليمات رئاسية، وفور عودته لحياته الطبيعية وجد دعما كبيرا من جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي.

5- المرأة الحديدية ورائدة الموضة

تعد بريشوس مولوي موتسيبي، زوجة باتريس موتسيبي، شخصية عامة وشهيرة في جنوب أفريقيا وذات نجاحات اقتصادية كبرى. فهي أول قصة حب في حياة رئيس “الكاف”، وتعرف إليها في أواخر الثمانينيات، وتنتمي لأصول بوتسوانية، وتزوجها في عام 1989.

 وتعرف بريشوس بالمرأة الحديدية، فهي صاحبة نشاط واسع في إدارة نادي صن داونز وكانت كلمة السر في تصميم ألوان الفريق وقمصانه الرسمية، وكذلك لعبت دورا في التعاقد مع بيتسو موسيماني لتدريب الفريق قبل سنوات، وتتخطى ثروتها الشخصية حاجز 500 مليون يورو، وهي تعمل في مجال الأزياء وتملك بيت أزياء ولها باع طويل في إدارة عروض الأزياء في القارة السمراء.

وبات موتسيبي(59 عاما)، سابع شخصية تتولى رئاسة الكاف عبر التاريخ بعد كل من المصري عبد العزيز سالم في عام 1957 لمدة عام، ثم المصري محمد عبد العزيز مصطفى لعشر سنوات بين 1958-1968، ثم عبد الحليم محمد السوداني بين عامي 1968-1972، ليتولى الإثيوبي تسيما الولاية في عام 1972 وحتى عام 1987، ليعود عبد الحليم محمد رئيسا مؤقتا للكاف لمدة عام حتى انتخب عيسى حياتو الكاميروني رئيسا للاتحاد في عام 1988 وحتى عام 2017، حينما خسر الانتخابات في مواجهة الملغاشي أحمد أحمد، الذي تم إيقافه أخيرا، وغاب عن الانتخابات الأخيرة.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: